الوحدة:

تحسنت مبيعات المؤسسة العامة للجيولوجيا خلال الشهرين الماضيين مع ارتفاع الطلب على الفوسفات والرمال الكوارتزية والطف البركاني. وأكد المدير العام للمؤسسة العامة للجيولوجيا عادل الزعبي في تصريح للثورة ان مبيعات المؤسسة بلغت منذ بداية العام لغاية 18/3/2014 2مليار و800مليون ليرة سورية.‏ بعد زيادة

وقال: اليوم كل مقالع الرمل والجص والطف البركاني في الاماكن الامنة تعمل بشكل طبيعي ويتم تأمين احتياجات معامل الاسمنت والسيراميك واغراض البناء بشكل كامل وهذا انعكس على الاسعار التي قامت المؤسسة برفعها لهذه المواد مع ارتفاع الطلب عليها.‏

وحول كمية الانتاج كشف الزعبي: خلال الفترة منذ بداية العام لغاية 18/3/2014 تم انتاج رمال كوارتزية بكمية 188 ألف طن وطف بركاني بكمية 117 الف طن وجص خام 64 ألف طن ومواد رخامية 8500طن والواح رخامية 13750 متراً مربعاً وقطع رخامية مفصلة 8200 متر مربع.‏

وعن انتاج الفوسفات لنفس الفترة قال الامور تحسنت خلال الفترة الاخيرة بشكل كبير وهناك اليوم ثلاث بواخر بانتظار التحميل بسعات بين 9000طن -17500طن-4500طن أما الصادرات للفترة المذكورة ، فقد بلغت 206 الاف طن صادرات خارجية، اما المبيعات الداخلية لمعمل السماد في حمص فقد بلغت خلال الفترة 60الف طن وبمجموع كلي للمبيعات 260 الف طن.‏

وعن اسعار المبيع قال الزعبي قمنا مؤخراً برفع سعر الفوسفات ويتراوح حاليا ما بين 100 دولار للطن نوع اول و70 دولاراً للطن نوع سادس والاسعار في تحسن، كما الطلب ولا سيما ان الامر مرتبط بصناعة الاسمدة والتي شهدت بعض الركود خلال الفترة الماضية ولكنها بدأت تعود لوضعها الطبيعي.‏

وحول تأمين مادة الملح بعد خروج منجم التبنة بدير الزور من الخدمة قال عوضنا عن ذلك بملاحات تستثمر من قبل القطاع الخاص والوضع جيد ولا قلق من ذلك.‏

وحول صعوبات تطوير العمل التي تواجه المؤسسة وشركاتها قال مدير عام المؤسسة: صعوباتنا تتجسد بتأمين الحماية اللازمة لمواقع الانتاج وتأمين المواد الضرورية وقطع الغيار ولكن نعمل وفق المتاح ونبذل جهود كبيرة من قبل الجميع لتحقيق أفضل النتائج.‏