أصدرت لجنة إدارة مصرف سورية المركزي قراراً باعتماد ضوابط خاصة بإصدار المصارف كشف حساب مصرفي، تتعلق بالتحقق من شخصية مقدم الطلب وما تخوله للحصول على كشف حساب.

وأكد قرار لجنة إدارة المصرف المركزي الذي حصلت «تشرين» على نسخة منه على تخصيص نموذج طباعة خاصة للوثائق الرسمية «كشوفات الحسابات على سبيل المثال أو غيرها من مطبوعات المصارف» التي يطلبها العملاء لتقديمها إلى الجهات الرسمية كالسفارات والشركات والمؤسسات وغيرها من الجهات، وذلك وفق مواصفات خاصة أولها توافر ميزات أمنية في أوراق المطبوعات تراعي خصوصية محددة يختارها المصرف، وثانيها أن تتضمن تلك المطبوعات رقم تعريف مرجعي ورمزاً للتحقق.

وأشار القرار أيضاً إلى تطوير آلية لإعلام العميل وبشكل فوري بالمطبوعات الصادرة عن المصرف بناءً على رغبته المتعلقة بحسابه، كالرسالة النصية والبريد الالكتروني، كذلك تطوير آلية لتمكين العميل والجهة المستقبلة للوثائق المصرفية من التحقق من الوثائق بشكل آلي وفوري، مثلاً من خلال الموقع الالكتروني المُعتمد للمصرف باستخدام الرقم التعريفي المرجعي أو رمز التحقق المعروف بـ QR CODE.

وبدورها أعدت مفوضية الحكومة لدى المصارف في مصرف سورية المركزي تعميماً خاصاً إلى جميع المصارف العاملة تؤكد عليها الالتزام بمضمون قرار الضوابط الجديدة، واتخاذ الإجراءات اللازمة للعمل بمضمون القرار، مع مراعاة الدور المنوط بكل من التدقيق الداخلي وإدارة المخاطر لدى المصرف في اعتماد الضوابط قبل رفعها لمجلس إدارة المصرف للنظر باعتمادها، إلى جانب الطلب من جميع المصارف العاملة إتلاف المطبوعات المعتمدة لديها التي لا تتوافق مع متطلبات القرار، وذلك خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر من تاريخ صدور القرار المذكور.

وأكد مصرف سورية المركزي أن صدور القرار الخاص بوضع ضوابط لإصدار كشف حساب مصرفي، يأتي نظراً لتزايد المخاطر التشغيلية المرتبطة بتقديم كشوفات حسابات مصرفية «مزورة» إلى الجهات الرسمية على أنها صادرة عن أحد المصارف والمؤسسات العاملة من دون أن يكون لها أساس من الصحة، وتالياً، وجود مثل هذه الضوابط يُخفف من آثار تلك المخاطر والتداعيات السلبية المرتبطة بها.

المصدر – تشرين

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع