كشف مدير عام مؤسسة الأعلاف المهندس مصعب العوض للثورة أن عمليات استلام محصول الشعير ستنطلق اعتباراً من صباح يوم بعد غد الثلاثاء في محافظتي حلب والرقة لتنضمان بذلك إلى محافظة الحسكة التي كانت البداية من حقولها الواسعة.

وأضاف أن دخول محافظة حماة على خط عمليات استلام محصول الشعير سيكون اعتباراً من الأول من شهر حزيران القادم، مؤكداً جاهزية المراكز الـ 17 المنتشرة في مختلف المحافظات لاستلام المحصول، إلى جانب تأمين جميع مستلزمات عمليات الاستلام من «شوادر وأجهزة تحليل وطبليات ..».

وأوضح العوض أن المليارات الـ 70 من الليرات التي رصدتها الحكومة للمؤسسة تم وضعها بالكامل تحت تصرف الفروع وبإشراف مباشر من المؤسسة واللجان الفنية المعنية لتصرف للفلاحين لقاء تسليم محصول الشعير للموسم الزراعي الحالي «2018 ـ 2019»، منوهاً أن المؤسسة عملت على تجهيز أربعة مراكز احتياطية لاستلام المحصول عند وصول الطاقة التخزينية في المراكز الرئيسية إلى ذروتها، إلى جانب تأمين الأعداد الكافية من أكياس الخيش «2 مليون كيس» لزوم تعبئة الكميات المستلمة من الفلاحين، وذلك بالتعاون والتنسيق مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمؤسسة السورية للحبوب الذين قدموا كل التسهيلات اللازمة لضمان نجاح عملية الاستلام، مبيناً أن الكميات المستلمة سيتم تخزينها داخل المستودعات وفي ساحات العراء التي تم تخصيصها وتجهيزها لهذه الغاية، مبيناً أن المؤسسة وجهت القائمين والعاملين في مراكز الاستلام الـ 17 لتقديم جميع التسهيلات اللازمة لاستلام المحصول من الفلاحين.

 المصدر - الثورة

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع