تنطلق غدا فعاليات مهرجان صيدنايا السياحي الثاني الذي تقيمه وزارة السياحة ومحافظة ريف دمشق ويستمر حتى الرابع والعشرين من الشهر الجاري.

ويتضمن المهرجان أنشطة اجتماعية وثقافية وعرضا كرنفاليا يجول شوارع البلدة وإقامة مهرجان التسوق “صنع في سورية” بدورته الـ 92 الذي تنظمه غرفة صناعة دمشق وريفها في مدرسة أندريه الأخرس بمشاركة نحو 50 شركة صناعية وطنية.

وسيتم خلال المهرجان افتتاح “مطبخ صيدناوي” يقدم أصناف المأكولات التي تشتهر بها البلدة في مدرسة حسن سرية إضافة إلى تنظيم سباق سيارات وزيارة لمواقع أثرية وسياحية في صيدنايا.

ويشارك في المهرجان فعاليات اقتصادية ورياضية واجتماعية وثقافية وتتخلله نشاطات ترفيهية وحفلات فنية يحييها فنانون سوريون ولبنانيون مثل فارس كرم وليال عبود وأذينة العلي ومحمد اسكندر ومصطفى هلال وأنس كريم ووليد سركيس إضافة إلى عرض ضوئي لبصمة شباب سورية واستعراض موسيقي لعدد من الجوقات وفرق الزجل والفقرات الشعرية.

وفي تصريح لـ سانا أشار مدير سياحة ريف دمشق المهندس محمد وائل الكيال إلى أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات لإنجاح المهرجان في دورته الحالية منها الجولات الرقابية على المنشآت السياحية “المطاعم والفنادق” لضمان الجودة موضحا أن المواصلات مؤمنة مجانا حيث تم تخصيص 10 باصات نقل داخلي لنقل الزوار 4 منها تنطلق من مركز انطلاق جسر السيد الرئيس و6 من مركز ساحة العباسيين وتنطلق من الساعة الرابعة عصرا خلال أيام المهرجان والعودة حين انتهاء الحفل الفني.

يشار إلى أن الدورة الأولى من مهرجان “صيدنايا 2016” حققت نجاحا باهرا واستقطبت الآلاف من الزوار من داخل سورية وخارجها.

المصدر - سانا