ارتفعت قيمة مبيعات المؤسسة العامة للصناعات النسيجية من 25,3 مليار العام الماضي إلى نحو 32,5 مليار ليرة لغاية تشرين الأول الماضي بزيادة بلغت نحو 7 مليارات ليرة بنسبة 28%.

مدير عام المؤسسة الدكتور نضال عبد الفتاح بين للثورة أن زيادة المبيعات جاء نتيجة تحسن السوق وعودة الكثير من الشركات للعمل في القطاع الخاص واستجرارها كميات من الغزول، موضحاً أن قيمة إنتاج المؤسسة بلغ 32,1 مليار ليرة أما الخسائر فقد تركّزت في شركات الغزل بسبب التسعير الإداري للمادة الأولية «الأقطان» نتيجة ارتفاع تكلفتها وأجور النقل وأعباء العمالة خارج العملية الإنتاجية وتركزهم في العمل الإداري.

وبخصوص المخازين أوضح أنها تركزت في الشركة العامة للخيوط القطنية في اللاذقية بمقدار 1718 طناً، منوها أن كمية المخازين بلغت منذ بداية العام 3603 أطنان لتنخفض وتصبح في السادس من الشهر الماضي إلى 1885 طناً، مشيراً إلى وجود عقود بشكلها النهائي في شركة نسيج اللاذقية لتوريد 600 ألف متر من الأقمشة بقيمة 1.4 مليار ليرة، الأمر الذي أعطى الشركة زخماً قوياً في العمل، مشيراً إلى إجراء تجربة في شركة جبلة للغزل لإنتاج خيط مونس 91% قطن و9% بولستر، وهي من الأصناف المطلوبة بشكل كبير في القطاع الخاص، كما تم تركيب وتشغيل آلة تريكو لحياكة خيوط الصوف والأكريليك في الشركة السورية للغزل بحلب «صالة الأشرفية»، مشيراً إلى أن كميات الأقطان المستلمة لغاية تشرين الأول بلغت 23721 طناً.

المصدر- الثورة

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث