أكد مدير محلج ديرالزور المهندس صالح الهرمش أن كميات الأقطان الموردة للمحلج منذ انطلاق عمليات التسويقة حتى تاريخه 5367 طنا، تم شحنها بالكامل (نحو 37 ألف شل) إلى محالج المنطقة الوسطى لتعذر أعمال الحلج في محلج ديرالزور، وذلك لعدم توافر متطلبات الحماية الخاصة، بسبب إشغال مطحنة الفرات لمعظم مستودعات المحلج، علما أن محلج دير الزور جاهز فنيا وميكانيكيا.

وبين مدير المحلج أن عمليات صرف قيم المحصول انطلقت منذ منتصف الشهر الماضي بعد أن قامت المؤسسة العامة للأقطان بتحويل نحو ملياري ليرة للمصرف الزراعي بديرالزور، مشيرا إلى أن عدد الشلول المباعة لهذا الموسم تجاوز الـ 41 ألف شل.

وأضاف: من المتوقع أن تصل الكميات المسوقة لهذا العام نحو 8 آلاف طن، وهي كمية جيدة إذا ماقورنت بالعام الماضي حيث لم يتجاوز إنتاج المحافظة الـ 2400 طن.

الحسكة.. تسويق أكثر من 37 ألف طن من القطن إلى محالج حماة وحمص

بلغت كميات الأقطان المسوقة من محافظة الحسكة لصالح محالج المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان في محافظتي حماة وحمص نحو 37 ألف و380 طناً وذلك منذ بدء عمليات التسويق في تشرين الأول الماضي.

وأوضح مدير محلج الحسكة المهندس محمود العيشة في تصريح لمراسل سانا اليوم أن عمليات تسويق أقطان محافظات الحسكة ودير الزور والرقة عبر محلج الحسكة مستمرة إلى محالج الفداء والعاصي والوليد في محافظتي حماة وحمص وبمعدل وسطي يبلغ 800 طن يومياً متوقعاً استمرار عمليات التسويق حتى العشرين من الشهر الجاري.

كما لفت إلى أن الفلاحين الذين يسوقون إنتاجهم من القطن عبر محافظة الحسكة باتجاه المحالج المذكورة يتم تزويدهم بأوراق تثبت أن القطن منقول عبر حدودها الإدارية بهدف تعويضهم أجور النقل.

يشار إلى أنه يتم صرف قيم الأقطان المسوقة من قبل فلاحي محافظة الحسكة إلى مراكز التسويق التابعة للمؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان بالمحافظات بالسعر المحدد والبالغ 360 ليرة للكيلوغرام تضاف إليها أجور نقل القطن.

المصدر – الثورة

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث