كشف مدير الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة الدكتور أسامة حمود للثورة أن عدد الأبقار والأغنام التي تم ترقيمها حتى تاريخه 1041690 رأساً، أما عدد الرؤوس التي تم ترقيمها مؤخراً فقد وصلت إلى 7455 رأس بقر مع 1574 رأساً من الأغنام مع إدخال جميع المعلومات الخاصة بها ضمن قاعدة البيانات الخاصة بالنظام الوطني للترقيم الذي أخذ عمله يتبلور ويتوسع تدريجياً.

وأوضح أن هذا البرنامج المهم اتسعت مظلته لتغطي القواعد البيانية الاقتصادية في سبع محافظات «اللاذقية وطرطوس وريف دمشق وحماة ودير الزور والسويداء ودرعا»، مشيراً إلى وصول عدد الأبقار التي تم ترقيمها في سورية حتى الآن إلى 169715 رأساً من الأبقار وهذا يندرج ضمن مشروع وطني بامتياز، يبدأ بترقيم كافة قطعان الثروة الحيوانية في القطر بأرقام وقاعدة بيانات خاصة بالنظام الوطني للترقيم، مبيناً أن المشروع سيغطي كامل المحافظات السورية تدريجياً، أما عدد الأغنام التي تم ترقيمها فقد بلغ 865235 رأساً.

وأكد أنه تم تدقيق مخرجات قاعدة بيانات المشروع الوطني لترقيم وتسجيل الثروة الحيوانية في مديرية الإنتاج الحيواني الذي يهدف إلى تطوير قطاع الثروة الحيوانية، مبيناً أن الهيكلية الجديدة لمديرية الإنتاج الحيواني تضمنت وجود دائرة قاعدة بيانات الثروة الحيوانية تم استحداثها لهذا الشأن لمتابعة تنفيذ أعمال الترقيم والتسجيل لقطعان الثروة الحيوانية ومراقبة الأداء الإنتاجي وإدارة القاعدة الخاصة بالبيانات المرتكزة على نوعية المخرجات الإحصائية الخاصة بالقطيع وإصدار بطاقة محددة تؤكد تسجيل القطيع ومشاركة الأرقام الصادرة في إعداد خارطة رقمية وطنية لقطعان الثروة الحيوانية في سورية، وما لذلك من أهمية كبيرة في إقامة المشاريع التكاملية وشبكات المربين وتحديث هذه المخرجات دورياً، مؤكداً أن المرحلة التي تم إنجازها حتى تاريخه ضمن هذا المشروع مهمة جداً.

وأضاف حمود أنه تم مؤخراً استيراد 1.06 مليون طن من الخلطات العلفية المختلفة وهو رقم يوضح محدودية الكميات التي نستوردها حالياً من الأعلاف بفضل ما يتم إنتاجه محلياً من الكميات التي باتت تغطي 85% من الطلب المحلي على هذه الخلطات من المزارعين على مستوى القطر.

المصدر – الثورة

أضف تعليق


كود امني
تحديث