قامت عناصر مديرية التجارة الداخلية و حماية المستهلك بريف دمشق امس بملاحقة 42 مخالفاً لقانون حماية المستهلك في ريف دمشق حيث قامت دوريات المستهلك بتنظيم الضبوط التموينية بحق المخالفين من الفعاليات التجارية والخدمية منها 17 ضبطاً بمخالفات جسيمة شملت مسمكة لقيامها بالغش بأغذية الحيوان حيث تم إتلاف حوالي 1،3 طن دجاج نافق.

كما شملت عدداً من المحلات التجارية لارتكابها مخالفات عدم إبراز فاتورة شراء لمواد مجهولة المصدر و حيازة مواد منتهية الصلاحية و مخبز تنور بمخالفة حيازة و استخدام الدقيق التمويني بالإضافة إلى ضبوط بحق مخابز تموينية بمخالفة التلاعب بالكميات المسلّمة عبر البطاقة الإلكترونية و عدم مسك سجل و التصرف بالدقيق التمويني.

و ضبوط بحق محطات محروقات و موزعي مازوت بمخالفة البيع بسعر زائد و عدم وجود بيانات على السيارة وغيرها من المخالفات المتعلقة بعدم الإعلان عن الأسعار و عدم حيازة فواتير الشراء و إبراز فواتير غير نظامية و البيع بسعر زائد وسحب عينات مختلفة من المواد الغذائية وغيرها..

وأوضح لؤي سالم مدير مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق أن التركيز في أعمال الرقابة اليوم على المواد الغذائية وبصورة خاصة على مادة اللحوم وذلك مع قدوم عيد الأضحى المبارك واستغلال ضعاف النفوس من التجار لها من خلال طرح مادة مخالفة مستغلين حاجة المستهلك لها في ظل ظروف معيشية صعبة.

المصدر – تشرين

أضف تعليق


كود امني
تحديث