وأوضح المهندس موفق النجار رئيس دائرة التخطيط والتعاون الدولي بمديرية الزراعة لنشرة سانا الاقتصادية أن المساحات المزروعة بالتين في المحافظة تبلغ 14715 دونما منها 459 دونماً مروية يقدر إنتاجها بـ389 طناً من ثمار التين و14256 دونماً بعلية تنتج 6989 طناً مبيناً أن زراعة أشجار التين في المحافظة تنتشر بمعظم المناطق الريفية وتعد منطقة مصياف من المناطق المتميزة بهذه الزراعة كونها منطقة جبلية مرتفعة وذات تربة رطبة ومناخ بارد.

بدورهم أشار عدد من المزارعين إلى أن التين يعد مصدر رزق أساسياً لعدد كبير من أبناء منطقة مصياف وهناك معاناة دائمة تتلخص بعدم وجود أسواق لتصريف المنتج حيث لا توجد معامل قطاع عام أو خاص لتصريف وتسويق منتجاتهم الزراعية المتنوعة.

ولفت مزارعون إلى وجود العديد من أنواع التين منها التين الصيداوي الأبيض الذي يصلح للمربيات ولصنع التين المجفف وهناك التين الذي يتميز بقلبه الأحمر أو الوردي ويصلح للأكل إضافة إلى أصناف الشبلاوي والملكي والسلطاني.

المصدر - تشرين