الوحدة : أصدرت سوق دمشق للأوراق المالية قراراً ينظم آلية تنفيذ المزاد لبيع الأوراق المالية في السوق تنفيذاً لقرارات المحاكم المكتسبة الدرجة القطعية، ووفقاً للقرار يقوم سوق دمشق للأوراق المالية
الوحدة : ارتفع الفروج إلى 470ليرة للكغ الحي أمس بعد أن تدرّج طيلة الأيام الثلاثة الماضية من 420 إلى 470, في حين بقيت أسعار الخضار والفواكه مستقرة إلى حد ما وأحياناً هبطت أسعار بعض الأنواع, فيما يلي أسعار الخضار والفواكه كما رصدناها عند الباعة الجوالين والثابتين وفي صالة الحرية للخزن والتسويق-ساحة حلوم- وفي سوق الريجي القديم كما يلي:

الوحدة:

كشف أحمد قاديش معاون وزير الزراعة وعضو اللجنة العليا للإغاثة أن وزارة الزراعة وبالتنسيق والتعاون مع منظمة الهلال الأحمر السورية واتحاد الغرف الزراعية والهيئة السورية لشؤون الأسرة ومنظمة الأغذية والزراعة الأممية (FAO )

وبرنامج الغذاء العالمي (WFP) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)

الوحدة:

قالت مصادر المصرف التجاري السوري إن عدد البطاقات الفعالة الصادرة عن المصرف لغاية اليوم الاخير من العام المنصرم 2013 حتى الان تصل الى 533.116 ألف بطاقة لمختلف الشركات وزبائن المصرف ومختلف انواع البطاقات،

 حيث تتوزع هذه البطاقات على 484876 بطاقة دفع 34436 بطاقة ائتمانية،

الوحدة : اتفق ممثلي "نقابة تجار سوق الهال" مع المعنيين من "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" على تشكيل لجنة مشتركة، مهمتها إصدار نشرة أسعار للمواد الأساسية كل 48 ساعة، ممهورة بختم النقابة، لتوزع على بائعي نصف الجملة والمفرق.
الوحدة : أكد مدير عام الشركة العامة للمطاحن عدي محمد شبلي أن الشركة بصدد الإعلان للتعاقد على استيراد 100 ألف طن من الطحين لافتا إلى أن هناك مخزوناً من الطحين يفوق المخزون المطلوب والمستودعات مليئة بالطحين ولا خوف على عدم توفر المادة والوضع مطمئن.
الوحدة : رغم كل حالات الدمار والخراب التي يحاول أعداء سورية تحقيقها على أرضنا الغالية عبر أدواتهم ووسائلهم الرخيصة فإنَّ حيوية الشعب السوري وإصراره على مجابهة الظلم والعدوان تبقى أكبر بكثير من خيالاتهم،
الوحدة : وافق وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس أحمد القادري على اعتماد صنفي السكري والعيروني كأصناف لتطعيم أشجار الزيتون في بؤر الإصابة بمرض عين الطاووس، مع تفضيل (بناءً على مقترح لجنة اعتماد الأصناف) الصنف السكري على العيروني وذلك لما يبديه من صفة التحمل لمرض عين الطاووس وقلة معاومته وارتفاع نسب الزيت ونضجه المبكر (تبكيره بالدخول بسن الإثمار بعد التطعيم) مقارنة مع صنف العيروني.‏