أكد نقيب الأطباء البيطريين الدكتور سمير اسماعيل أن النقابة وقعت مؤخراً عقداً مع منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) يهدف إلى معالجة أربعة ملايين رأس غنم (أربعة ملايين جرعة لقاح) في كل من محافظات الحسكة وإدلب وحماه والغاب وحمص وريف دمشق ضد الطفيليات الداخلية والخارجية،

بتكلفة تقديرية تصل إلى حوالي 200 مليون ليرة موزعة بين قيمة اللقاحات والتجهيزات الطبية وأجور الأطباء البيطريين، مشيراً إلى أن المشروع يعتبر الأول من نوعه في سورية، كاشفاً عن وجود مشروعين جديدين يتم العمل حالياً على إعداد الدراسات الخاصة بهما.‏

وأشار اسماعيل إلى قيام نقابة الأطباء البيطريين بشراء معمل لإنتاج الأدوية البيطرية وذلك من الخزانة الخاصة بتقاعد الأطباء البيطريين في النقابة يضم ثلاثة خطوط إنتاج الأول لإنتاج الأدوية السائلة والثاني للبوردة والثالث لأحجار الملح، وكذلك تأسيس شركة محدودة المسؤولية مختصة بإنتاج الأدوية البيطرية واللقاحات لزوم قطعان الثروة الحيوانية في القطر، مبيناً أن حصة خزانة تقاعد الأطباء البيطريين منها ما نسبته 51 % من مجموع الأسهم والباقي (49 %) موزعة بين الأطباء البيطريين حصراً والبالغ عددهم 144 طبيبا بيطريا مساهما.‏