أكد مدير الشركة العامة المتحدة للصناعة ( الدبس) محمد العمري أن الشركة تعمل على تطوير آلاتها ومنتجاتها للتلاؤم مع الظروف المستجدة والاستفادة من الآلات وخطوط الانتاج والتجهيزات المتوفرة حاليا في انتاج اصناف جديدة ،

كاشفا عن تجديد وتطوير بعض الآلات لانتاج قماش الجينز بخبرات محلية ما يتوقع ان يشهد طلبا كبيرا على هذه الاقمشة خلال الفترة القادمة.‏

وأوضح العمري في تصريح صحفي ان الشركة مستمرة بالعمل والانتاج والتسويق لمنتجاتها بتواتر متصاعد منذ بداية العام وحتى الان بالرغم من النقص الذي تعانيه الشركات الاخرى من الغزول والتي استطاعت تأمين كميات لابأس بها خلال الفترة السابقة ، مؤكدا أن الشركة استطاعت ومنذ بداية العام وحتى الان ان تحقق قيمة مبيعات تصل الى حدود 600 مليون ليرة منها نحو 110 ملايين ليرة خلال الاشهر الاولى من العام الحالي ونحو 186 مليون ليرة الشهر الماضي مع العلم ان قيمة ما سوقته في الشهر الاول كان بنحو 16 مليون ليرة فقط.‏

وذكر العمري انه على الرغم الظروف الصعبة التي تواجهها الشركة كالانقطاعات الكهربائية إلا أنه تم التغلب عليها من خلال التعاون ما بين إدارة الشركة والمؤسسة النسيجية ووزارة الصناعة من جهة والعمال والكوادر الفنية والادارية من جهة ثانية. وقال ان كل ما تنتجه الشركة يتم تسويقه مباشرة لجهات القطاع العام التي ترتبط معها بعقود استجرار مثل مؤسستي اكثار البذار والحبوب ومشافي الدولة والشركة العامة للمطاحن لتلبي احتياجاتها من منتجات الشركة المتنوعة والتي تتمتع بالجودة والمواصفات المناسبة.‏