يعمل مجلس مدينة حلب على إزالة الأبنية المتصدعة جراء الاعتداءات الإرهابية والمهددة للسلامة العامة خاصة في مناطق المخالفات حيث يتم بين الحين والأخر إخلاء أبنية من سكانها وحتى الأبنية المجاورة للبناء إن اضطر الأمر .

وأوضح المهندس كفاح أبو ردن مدير مدينة حلب أن عمليات إزالة الأبنية المتصدعة والمهددة للسلامة العامة مستمرة في جميع الأحياء الشعبية والمخالفة التي بينت تقارير لجان السلامة العامة أنها مهددة بالانهيار مشيراً إلى أنه منذ عام ٢٠١٧ وحتى نهاية عام ٢٠٢٠ بلغت تقارير السلامة العامة في جميع المديريات الخدمية التابعة لمجلس مدينة حلب (٣٤٢٢) والمعالج منها (١٢٢٨) والتي تتم عن طريق الورشات الفنية للمؤسسة التي تم إبرام التعاقد معها لإزالة الأبنية المخالفة التابعة لقطاعات مجلس المدينة ودوائرها الخدمية البالغ عددها ١١ قطاعاً.

وأضاف أبو ردن أن المجلس مستمر في تنظيم تقارير السلامة العامة ومعالجتها.