أقام المكتب الإداري للاتحاد النسائي بحلب بالتعاون مع بطريركية الروم الأرثوذكس حملة بعنوان / ندفى سوا / لتوزيع ألبسة شتوية للأطفال المتضررين في مركز إيواء روضة تشرين.

وبينت رئيسة المكتب الإداري للاتحاد النسائي بحلب دنيا العرجة أن هذه الحملة تأتي مع بداية فصل الشتاء للتخفيف عن المتضررين ومساعدتهم في تأمين اللباس لأبنائهم في ظل هذه الظروف وارتفاع الأسعار الجنوني، مبينة أن المنظمة بالتعاون مع البطريركية قدمت ألبسة شتوية لهؤلاء المتضررين.

في حين أشارت عضو المكتب الإداري غادة نصري أنه من واجبنا تجاه المجتمع وخاصة اخوتنا الذين هجرهم الإرهاب تقديم شيء مع بداية فصل الشتاء، لذلك قمنا بالتعاون مع بطريركية الروم بتوزيع ألبسة لـ / 93 / عائلة استفاد منها / 220 / طفلاً.

وقد عبر عدد من الأهالي في مركز الإيواء المؤقت عن شكرهم لمنظمة الاتحاد النسائي وللبطريركية لما قدموه من ألبسة تقيهم البرد في فصل الشتاء.

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع