ضمن الفعاليات والنشاطات التي تقيمها الشعب الحزبية استعداداً لانتخابات الإدارة المحلية أقامت شعبتا المهن الحرة والتربية الأولى للحزب مهرجانين جماهيريين في ساحة العزيزية ومدرسة زكريا غباش في حي الاشرفية ، حيث تخلل المهرجانين العديد من الأغاني الوطنية وحلقات الدبكة ورفع المشاركون أعلام الوطن وصور السيد الرئيس بشار الأسد ، وهتفوا بحياة الوطن والقائد.

كما ألقيت عدد من الكلمات لمرشحي قائمة الوحدة الوطنية والمستقلين إضافة إلى كلمة حزب البعث العربي الاشتراكي ،حيث أكدت على أهمية هذا الاستحقاق وضرورة المشاركة به تعزيزا لانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب وداعميه ، لافتين إلى أن المرحلة القادمة بحاجة إلى جهود الجميع وعلى كل مواطن المساهمة في بناء الوطن .

وأشار المتحدثون إلى أن يوم السادس عشر من الشهر الجاري هو استحقاق وطني وتجسيد للديمقراطية ، وهو بحق يعتبر انجازاً وانتصاراً كبيراً لسورية ورسالة للعالم أجمع أنه مهما فعل الإرهاب وداعموه لن يستطيعوا ثني السوريين عن حبهم لوطنهم والدفاع عنه وإعادة اعماره.

حضر المهرجانان عدد من أعضاء قيادة الفرع وقيادات الشعب الحزبية وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورجال الدين المسيحي.