استنكر طلبة الجامعات والمعاهد السورية تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخيرة بشأن الجولان السوري المحتل مؤكدين أن الجولان المحتل كان وسيبقى أرضاً عربية سورية والاحتلال الإسرائيلي زائل لا محالة.

وأكد طلبة جامعة حلب ومعاهدها رفضهم واستنكارهم لتصريحات ترامب التي تتنافى مع قرارات الأمم المتحدة والشرعية الدولية التي دعت لعودته إلى سورية وضرورة انسحاب الاحتلال الإسرائيلي منه.

وقالت الطالبة لبابة الشواف عضو اتحاد طلبة جامعة حلب أن الجولان جزء لا يتجزأ من سورية وسيعود إلى حضن الوطن ويتحرر من العدو الصهيوني مؤكدة أن تصريحات ترامب ترهات ونحن كسوريين لا تعنينا فالجولان عربي سوري كان وسيبقى كذلك.

بدورها أوضحت روعة ريحاني الطالبة في كلية الهندسة المدنية أن الجولان عربي سوري .. ومثلما يحارب جيشنا الإرهاب ويدحره عن الأراضي السورية سيأتي اليوم ويطرد العدو الصهيوني من الجولان المحتل ونحن كطلبة ضد أي تصريح من أي جهة كانت يخالف هذه الحقيقة.

بدورها أكدت سلام اليوسفي الطالبة في كلية العلوم أن الجولان المحتل جزء أساسي من الأرض السورية والعدو الصهيوني سيخرج بالقوة في حين قالت ديانا علي الطالبة في كلية الآداب إن الجولان المحتل دائما في قلوبنا وما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة فيما أكد مهند باكير طالب في الكلية التطبيقية أن سورية واحدة لا تتجزأ والجولان جزء مهم من الوطن وسيعود إليه.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع