في إطار التحضيرات للدورة النقابية السابعة والعشرين لاتحاد العمال عقد اجتماع تحضيري في اتحاد عمال محافظة حلب لبحث تقييمات اللجان النقابية .

وخلال حضوره الاجتماع بيّن عضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الاقتصادي والعمال عماد الدين غضبان أهمية إجراء التقييمات الموضوعية والمنطقية والبعيدة عن الشخصنة والمزاجيات لاختيار قيادات نقابية قادرة على مواكبة مسيرة إعادة الإعمار ولاسيما بناء الإنسان الذي يعتبر الركيزة الأساسية في بناء الوطن والمجتمع ، مؤكداً على ضرورة تعزيز التواصل مع الطبقة العاملة في مواقع العمل والإنتاج والوقوف على قضايا العمال ومعالجتها الأمر الذي يعزز من دور التنظيم النقابي في حياة الطبقة العاملة .

بدوره رئيس اتحاد عمال محافظة حلب زكريا بابي نوه إلى ضرورة أن يكون التقييم وفق أسس تتماشى مع رؤى التنظيم النقابي وتوجهات الاتحاد العام في رفد الحركة النقابية بكوادر تمتاز بالحكمة والقيادة وبما يؤدي إلى تطور الأداء المهني والعمالي .

وكان الحضور قد ناقشوا عدداً من التفاصيل المتعلقة بإجراء التقييمات خاصة وأن هذه التقييمات تجري لأول مرة في مسيرة العمل النقابي على مستوى الاتحاد ، إضافة إلى عدد من المداخلات والمقترحات .

حضر الاجتماع أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد عمال حلب ورؤساء النقابات .