أقامت مديرية المسرح المدرسي والأنشطة الفنية السبر الأول لاختيار الموهوبين من الطلاب في المدارس في صالة معاوية وذلك استعداداً للتحضير لإقامة المهرجان السنوي لدائرة المسرح المدرسي ثم المشاركة بالمهرجان المركزي لمديرية المسرح المدرسي ، حيث حضر السبر أكثر من 200 طالب وطالبة من الموهوبين في الاختصاصات الفنية والموسيقية المختلفة.

وفي تصريح " للجماهير " أشار رئيس دائرة المسرح المدرسي عمار عساني إلى أن دائرة المسرح المدرسي قامت بجولات عديدة على مدارس المحافظة من قبل المكلفين العاملين بها لرفد الدائرة بالمواهب الفنية من الاختصاصات كافة (فنون جميلة – مسرح - موسيقا وغناء - فنون شعبية ) ليصار إلى تشكيل فرق فنية بالاختصاصات المذكورة وليتم تدريب الموهوبين خارج أوقات الدوام المدرسي وبموافقة الأهالي.

ولفت رئيس دائرة المسرح المدرسي الى أنه بلغ عدد المدارس التي تم زيارتها يومي الأربعاء والخميس الماضيين أكثر 20 مدرسة منها ( أحمد درويش- دمشق- المحبة - فاتح المدرس- سليمان العيسى - ابن خلدون – المهندسين - ميخائيل كشور- بور سعيد) وسيتم متابعة الجولات التالية ضمن الأسبوع المقبل لزيارة أكبر عدد ممكن من المدارس ، مؤكداً حضور أكثر من 200 طالباً وطالبة في الجولة الأولى من السبر النهائي لاختيار الموهوبين.

من جانبها رئيس قسم العزف والغناء في دائرة المسرح المدرسي بحلب المدربة نسرين الجمل قالت إنه تم التعرف على بعض المواهب في الجولات السابقة التي أقيمت خلال الأسبوع الماضي على مدارس حلب في أحياء عديدة منها القلعة والحمدانية والشهباء والفرقان ، وتم قبول 25 موهوباً للتقدم إلى السبر النهائي ، حيث كان الأداء جيداً بنسبة 50% وجميع الموهوبين بحاجة إلى تدريب وصقل للوصول إلى النتائج المرجوة ، إضافة لقسم الغناء الذي تقدم له بعض الطلاب بحاجة إلى تمارين مستمرة لفتح الصوت وتنظيم النفس سيتم التدريب حتى نهاية العام الدراسي الحالي - 3 أيام في الأسبوع- لكن التحضير الأساسي سيكون يوم السبت كونه يوم عطلة في المدارس وسيتم التنسيق مع الطلاب لتأمين الأوقات المناسبة لهم.

بدورها رئيس قسم الفنون الجميلة المدربة بتول عبس أوضحت أنه تم حضور أكثر من 50 طالباً وطالبة لتقديم السبر النهائي من الذين تم اختيارهم خلال الجولة الأولى ، وتركزت الرسومات على المناظر الطبيعية ورسم البورتريه الذي احتل المركز الأول من حيث اقدام الطلاب على اتقانه إضافة إلى تصميم الأزياء وتستمر الجولة الثانية على المدارس خلال الأسبوع المقبل ، وسيتم العمل على تنمية المواهب في قسم الفنون الجميلة والأعمال اليدوية والنحت والتصوير الزيتي ، مضيفة أن العدد النهائي الذي سيتم اختياره حوالي 75 موهوباً لالتحاقهم بالدورات المجانية التي تقيمها دائرة المسرح المدرسي في أوقات العطل الرسمية للعمل على تنمية مهاراتهم.

بينما قالت أميمة الأحمد والدة إحدى الطلاب الموهوبين إن طفلتها ليليان جابر (11عاماً) قامت بعزف أكثر من مقطوعة موسيقية بطلب من اللجنة المشرفة مثل (موطني- النشيد العربي السوري – ومعزوفات أجنبية ) إضافة لإتقانها لمعظم المقطوعات الموسيقية الأجنبية ، بينما طفلتها الأخرى هاتن جابر في الصف الثامن تميزت في تقديم عدة رسومات أمام اللجنة المشرفة بما تحتويه من تفاصيل دقيقة منها مناظر طبيعية وصور شخصية إضافة لرسم الزخرفة المعروف أنه يحتاج لإتقان كافة التفاصيل ، وأشارت والدة الأطفال إلى أن التعامل مع دائرة المسرح المدرسي كانت جيد إضافة إلى الجهد الذي تبذله الدائرة للعمل على تنمية مهارات الأطفال في الاختصاصات كافة.