طالب وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي بتشديد وتكثيف الرقابة على باعة لحوم الابقار والعجول المطروحة بالاسواق والمعروضة للبيع للتاكد من نظامية ذبحها ضمن المسالخ المعتمدة.

ودعا في تعميم اصدره أمس الى التنسيق بين مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالمحافظات و مديريات الصحة الحيوانية باامحافظات / اطباء بيطريين مختصين / للتاكد من سلامة اللحوم وصلاحيتها للاستهلاك البشري منوها باتخاذ اشد العقوبات بحق المخالفين وفق احكام القانون رقم 14 لعالم 2015.

يذكر ان هذا التعميم جاء بعد ان ضبطت مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالمحافظات عدة حالات يقوم اصحابها بذبح البقرة النافقة وبيع لحومها للاستهلاك البشري الامر الذي ينعكس سلبا على صحة المواطنين وسلامتهم..

وفي كتابين منفصلين الى وزارة الزراعة والاصلاح الزراعي والسادة المحافظين طلب الوزير البرازي منهما التعاون والايعاز الى مديريات الصحة الحيوانية بالمحافظات والى اللجان المشرفة على عملية ذبح الابقار والعجول لتفعيل دورها بالتنسيق مع مديريات حماية المستهلك للإشراف على عمليات ذبح الابقار والعجول ضمن المسالخ المعتمدة واجراء التحاليل والفحوص اللازمة قبل السماح بذبحها وفق القوانين والانظمة الناظمة حفاظا على صحة وسلامة المواطنين وامنهم الغذائي..

ويأتي ذلك في اطار الاجراءات التي تقوم بها وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ومديرياتها بالمحافظات للتصدي لكل من يحاول المتاجرة باللحوم النافقة والضارة والعبث بصحة المواطنين.