انسحاب عشرات من جنود الاحتلال الأمريكي من الأراضي السورية

لليوم الثاني واصل النظام التركي عدوانه على الأراضي السورية واستهدف العديد من قرى وبلدات ريفي محافظتي الحسكة والرقة مركزا على البنى التحتية والمرافق الحيوية كمحطات المياه والكهرباء والسدود والمنشآت النفطية والأحياء السكنية ما أدى إلى استشهاد عدد من المدنيين ووقوع أضرار مادية كبيرة في البنى التحتية.

وذكر مراسل سانا في الحسكة أن قوات النظام التركي واصلت عدوانها بسلاحي المدفعية والطيران على قرى وبلدات مدينة رأس العين والقامشلي بريف الحسكة وعلى منطقة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وأشار المراسل إلى أن قوات النظام التركي استهدفت منذ صباح اليوم بالمدفعية والطيران مدينة رأس العين ما أدى إلى استشهاد 5 مدنيين وإصابة 9 آخرين بجروح في حين تعرضت قرى نداس وعلوك وحميد وتل ارقم بريف المدينة لقصف مدفعي وغارات لطيران العدوان التركي وذلك بالتوازي مع استهداف مكثف لمحطة سعيدة الرئيسة للنفط التابعة لحقول الحسكة رميلان على الحدود التركية أدى إلى احتراق المحطة بالكامل.

وفي سياق عدوانها أشار المراسل إلى أن قوات النظام التركي اعتدت بالصواريخ على بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي ما أدى إلى وقوع أضرار مادية في منازل الأهالي والممتلكات العامة والخاصة.

إلى ذلك أكد مراسل سانا أنه لا صحة لمزاعم وزارة الدفاع التركية عن سيطرتها على مواقع ونقاط في مدينة رأس العين بمنطقة الجزيرة السورية مشيرا أيضا إلى أن الأخبار حول استهداف مطار القامشلي الدولي عارية من الصحة تماما.

من جهة أخرى أفاد مراسل سانا في الحسكة بانسحاب 100 جندي من قوات الاحتلال الأمريكي من الأراضي السورية على دفعتين عبر معبر سيمالكا المائي غير الشرعي باتجاه العراق مصطحبين معهم عشرات الآليات.

ولفت المراسل إلى مغادرة عشرة ضباط من قوات الاحتلال الأمريكي برفقة عدد من الخبراء الأجانب من قاعدة رميلان الأمريكية غير الشرعية باتجاه الأراضي العراقية عبر معبر سيمالكا غير الشرعي.

من جهتها واصلت ميليشيا “قسد” ممارساتها القمعية بحق الأهالي وأقدمت على مداهمة عشرات المنازل في قرى تل تمر بريف الحسكة لسوق الشباب قسرا إلى مواقع الاشتباك في حين تجمع أهالي المعتقلين أمام سجن غويران الذي تسيطر عليه ميليشيا “قسد” بالحسكة وقاموا بحرق الإطارات مطالبين بالافراج عن أبنائهم وسط محاولات من مسلحي الميليشيا لتفريقهم بالقوة.

وفي سياق مواصلة المؤسسات والدوائر الحكومية والخدمية لأداء مهامها في محافظة الحسكة كالمعتاد أكد مدير شركة كهرباء الحسكة المهندس أنور عكلة في تصريح لمراسل سانا أن ورشات قسم كهرباء القامشلي أعادت خط الصوامع 20 ك.ف المغذي لصوامع مطحنة الجزيرة وبريد العنترية وآبار مياه عويجة للخدمة وذلك بعد إصلاحه جراء تعرضه للقصف من قبل العدوان التركي.

وشن جيش النظام التركي بعد ظهر أمس عدوانا على مدينة رأس العين بالريف الشمالي الغربي لمحافظة الحسكة وعلى منطقة تل أبيض بالريف الشمالي للرقة أدى إلى استشهاد 8 مدنيين وجرح 20 آخرين ووقوع أضرار مادية كبيرة في المرافق الخدمية والبنى التحتية المهمة كالسدود ومحطات الكهرباء والمياه التي تروي ملايين السكان.

 المصدر- سانا