تجدد الاقتتال بين فصائل مرتزقة الاحتلال التركي في القرى المحتلة في ناحية أبو راسين بريف الحسكة الشمالي الغربي ما أدى إلى وقوع قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين المتناحرين.

وقالت مصادر أهلية في اتصال مع مراسل سانا إن “اقتتالا نشب بين مجموعات إرهابية تابعة لتنظيمات (السلطان مراد والحمزات والشرقية) الإرهابية المدعومة من النظام التركي في محور باب الخير وأم عشبة بريف ناحية أبو راسين وذلك على خلفية الاستيلاء على الأراضي الزراعية وتقاسم محاصيلها بعد تهجير أصحابها من المنطقة”.

ويعمد مرتزقة الاحتلال التركي إلى الاستيلاء على الأراضي الزراعية وحصادها وسرقة إنتاجها بعد منع أصحابها من الدخول إليها وطرد بعضهم من المناطق المحتلة تحت تهديد السلاح.

إلى ذلك تستمر قوات الاحتلال التركي عن طريق مرتزقتها بسرقة إنتاج القمح في القرى المحتلة والاستيلاء على منازل المواطنين وفرض أتاوات على أصحاب الأراضي الزراعية تصل إلى 15 بالمئة من المحاصيل.