بدايةً من محطة شمال حمص وباتجاه الريف الشمالي تستمر ورشات كهرباء حمص بالعمل ساعات تصل الليل بالنهار لإنجاز أكبر قدر ممكن من الأعمال وبأسرع وقت ممكن وفق الإمكانيات المتاحة ..

وباشرت ورشات وزارة الكهرباء يوم أمس الأول بالعمل على خط التوتر العالي 400 كيلو فولط الرابط بين محطة توليد جندر مع محافظة حماة، وأشار المهندس مصلح الحسن مدير شركة الكهرباء أن الورشات نفذت حجم عمل كبير وصل إلى 75% مشيراً إلى أن الأضرار كبيرة جداً بسبب الأعمال التخريبية للمجموعات الإرهابية المسلحة التي كانت متواجدة في المنطقة ..

كما أنهت ورشات الشركة صيانة الخطوط الكهربائية المغذية لمحطات المياه في الريف الشمالي وخط الدار الكبيرة و خط تير معلة - تلبيسة وسيتم تزويدها بالكهرباء خلال الأيام القليلة القادمة .

وأشار الحسن إلى أن الورشات ستكثف عملها خلال الأيام القادمة لإنهاء تجهيز خطوط التوتر المتوسط ومراكز التحويل في الريف الشمالي , وإيصال التيار الكهربائي.. مبيناً أن الشبكة الكهربائية في الريف الشمالي تعرضت لأضرار كبيرة بفعل الإرهاب,

ففي منطقتي تلبيسة و الرستن وصلت الأضرار إلى 100% بينما في الدار الكبيرة و الغنطو وصلت نسبة الأضرار إلى 70% أما في الحولة و تلدو و كفرلاها و تلذهب لم تتجاوز نسبة الضرر 5%..

ويجري منذ أيام تنفيذ الاتفاق لإنهاء الوجود الإرهابي في ريفي حمص الشمالي و حماة الجنوبي والذي يقضي بإخراج جميع الإرهابيين غير الراغبين بالتسوية مع عائلاتهم من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي بعد تسليم السلاح الثقيل والمتوسط و تسوية أوضاع المسلحين الراغبين بالتسوية ودخول الجيش وعودة جميع مؤسسات ودوائر الدولة إلى المنطقة إضافة إلى فتح الطريق الدولي حمص – حماة وتأمينه من قبل وحدات الجيش العربي السوري

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع