أعلن محافظ حماة الدكتور غسان خلف عن إبرام المحافظة منذ بداية العام الجاري وحتى اليوم أكثر من 150 عقد عمل موسمي مع ذوي الشهداء.
وأشار المحافظ في تصريح للفداء إلى أن المحافظة ماضية في إبرام عقود العمل مع ذوي الشهداء وذلك في ضوء الاعتمادات المالية المتوافرة مؤكداً أن هذه العقود تأتي تكريماً ودعماً لإيجاد فرص عمل لهم من شأنها تحسين أوضاعهم المادية والاجتماعية لافتاً إلى أن المحافظة حريصة على التواصل الدائم مع ذوي الشهداء للاستماع إلى همومهم ومطالبهم وحلها بشكل مباشر ولن تألو جهداً في تقديم كل ما من شأنه دعمهم ومراعاة ظروفهم في جميع المجالات.‏‏
من جانب آخر دعا محافظ حماة الدكتور غسان خلف إلى ضرورة التركيز على موضوع نظافة مراكز الإقامة المؤقتة والاهتمام بالأوضاع الاجتماعية للمقيمين فيها من المهجرين والفقراء بما يحسن ظروف إقامتهم وذلك من خلال تفعيل الرقابة عليها من قبل مشرفي الشؤون الاجتماعية ومديرية الصحة.‏‏
وطلب المحافظ خلال ترؤسه اجتماع اللجنة الفرعية للإغاثة من مديرية الصحة ضرورة حل مشكلة تفشي مرض اللايشمانيا في مركز إيواء سمير الصواف وذلك بعد اكتشاف 10 إصابات لدى المقيمين فيه والإسراع في معالجة الإصابات وتأمين مراكز إقامة مناسبة لنحو 200 طالب وطالبة تمريض مهجرين من محافظة الرقة مع توفير سلات غذائية ومواد إغاثية كاملة لهم من قبل فرع منظمة الهلال الأحمر.‏‏
وجرى خلال الاجتماع التأكيد أيضاً على قيام مجلس مدينة حماة بتطبيق برنامج لمكافحة ذبابة الرمل الناقلة لمرض اللايشمانيا وتنفيذ حملات رش مكثفة قبل تكاثر وانتشار المرض جراء ارتفاع درجة حرارة الطقس خلال الفترة المقبلة.‏‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع