أكد المهندس موفق النجار رئيس قسم الشؤون الاقتصادية في مديرية زراعة حماة أن زراعة عباد الشمس في حماة شهدت خلال السنوات الماضية اهتماماً واضحاً من قبل المزارعين وتوسعت زراعته وانتشرت لكونه من المحاصيل الزراعية الحديثة التي تحقق فوائد اقتصادية وصناعية من أهمها استخراج الزيت الذي يعد من الزيوت المميزة المستخدمة في تغذية الإنسان لاحتوائه على الأحماض الأمينية والفيتامينات والبروتينات ومن مواصفاته الطبية تخفيض نسبة الكوليسترول والدهون في الدم.

    وأشار المهندس النجار إلى أن مديرية زراعة حماة قدرت إنتاج الأراضي الزراعية الواقعة في مجال عملها من محصول عباد الشمس للموسم الحالي بنحو 18 طناً من إجمالي المساحة المزروعة والبالغة 135 دونماً منها 115دونماً مروية و20دونماً بعلية.‏

    وأوضح أن زراعة محصول عباد الشمس  تتركز على جوانب نهر العاصي وفي المناطق التي تتوافر فيها مياه الري لكون هذا النبات يحتاج أكثر من ثلاث ريات أسبوعياً ليعطي إنتاجاً اقتصادياً يحقق الربح للمزارع ولتكون البذرة ممتلئة ومجدية للعصر واستخراج الزيوت.‏

    يشار إلى أن مديرية زراعة حماة قدرت إنتاج الموسم الماضي من عباد الشمس بحوالى 13طناً من إجمالي المساحة المزروعة والبالغة 80 دونماً منها 60 دونماً مروية و20دونماً بعلية.‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع