بلغ إجمالي خدمات المشفى الوطني بسلمية المجانية خلال شهر تشرين الأول الماضي /71635/ خدمة.

وذكر الدكتور نوفل سفر رئيس المشفى أنه خلال الشهر المذكور ومن ضمن الخدمات تم إجراء /366/ عملية جراحية-/156/ عملية نسائية-/107/ ولادة طبيعية.

ولفت سفر إلى المعاينات والكشوف الطبية /أطباء العيادات الخارجية والتي بلغت /3574/ معاينة وإلى قسم الإسعاف الذي بلغ عدد المراجعين له /4785/ مراجعاً- /560/ جلسة معالجة فيزيائية -/408/ جلسات غسيل كلية /397/ صورة طبقي محوري -/315/ استشارة داخلية-/373/ معالجة سنية فموية-/116/ خدمة مرضى التلاسيميا.

وأكد سفر على حاجة المشفى إلى عدد من سيارات الإسعاف نتيجة الظروف الراهنة وعدد من الأطباء المقيمين من جميع الاختصاصات .

بدورها نوال ونوس المدير الإداري أكدت على أن الإدارة مع المعنيين بالرقابة على أعمال التعقيم والنظافة التي تجري على مدار الساعة بالمشفى هي بحالة جيدة.

من جانبهم بعض المرضى الماكثين ومرافقيهم أكدوا إلى أهمية التعاون مع عمال التعقيم والنظافة للحفاظ على استمرار الحالة الجيدة لبيئة المشفى.

بدوره سهيل البكري المستثمر لمشروعي التعقيم والنظافة على اعتماده الدائم لملاحظات الإدارة والماكثين والعمل بها بجدية وتحت المحاسبة مؤكداً على أهمية تعاون الماكثين ومرافقيهم وتقيدهم بمواعيد الزيارات.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع