أكد مدير محطة أبقار جب رملة الدكتور نور الدين الحسن أن العمل والجهد ينصبان على إعادة تأهيل المحطة من خلال استكمال العمل بالبنية التحتية للمحطة وتأهيل الباحات المخصصة للأبقار وتسوية أرضيتها وتوسيع الباحات وإنهاء العمل بالشمسيات التي تحمي القطيع من أشعة الشمس والأمطار حين خروج القطيع إليها.

أما بالنسبة للقطيع إنتاجياً فنستطيع القول: إن الوضع الذي هو عليه اليوم ممتاز بالقطيع المتبقي لدينا، حيث تم تجديد القطيع بالكامل بعد بيع القطيع القديم وإنتاجه ما بين 6.5 إلى ٧ أطنان من الحليب يومياً ونأمل بالزيادة من خلال الأعلاف الخضراء بعد موسم الأمطار، هناك ٣٨٠ بقرة حلوبة و ٤٢٣ بقرة يافعة ، وباقي الأبقار جافة.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع