قال مدير السياحة المهندس كمال النشار : إن المديرية أنجزت خلال العام الماضي أعمالاً هامة من خلال كوادرها وتضمنت عمل الضابطة العدلية في المديرية التي تمثلت نتاجاتها بجولات رقابية على المنشآت السياحية بمعدل جولتين أسبوعياً وبلغ عدد الإغلاقات 4 إغلاقات لمخالفتهم الشروط الصحية والنظافة العامة وبلغ عدد الضبوط الصحية لذات الفترة 35 ضبطاً شملت عدم إعلان عن الأسعار وتقاضي أسعار زائدة وعدد الطلبات المقدمة لتعديل لوائح أسعار المنشآت السياحية 70 طلباً.

وأضاف النشار : إن عدد الزوار العرب والأجانب والسوريين بلغ 34291 زائراً قضوا في المحافظة 43079 ليلة، وتم جرد جميع المنتزهات الشعبية في أبو قبيس وعددها تقريباً 24 منتزهاً منها 6 قابلة للتأهيل بالإضافة إلى حوالى 20 منشأة جديدة قيد التأهيل.

وبلغ عدد المشاريع الاستثمارية 3 عقارات وهي البرناوي بالعقار 300 وموقع شمالي المحورة بالعقار 95 حميدية وموقع مركز الأنشطة الشبابية بالعقار 20146 ثانية.

وبالنسبة للمكاتب السياحية فقد تم ترخيص مكاتب جديدة بلغ عددها 9 مكاتب موزعة في المحافظة بالإضافة إلى عودة 4 مكاتب سياحية للعمل وتم إلغاء ترخيص 3 مكاتب سياحية بسبب مخالفتها الشروط وتم تقديم 15 طلب انتساب لغرفة السياحة وتم تسجيل 3 طلبات منها.

وبيّن النشار أن المنشآت السياحية الجديدة بلغت الكلفة الاستثمارية لها حوالى ثلاثة مليارات و450 مليون ليرة وبعدد 2405 كراس و493 طاولة واستهدفت 746 فرصة عمل.

وتضمنت هذه المنشآت 2 منشأة جديدة لمطعم وفندق ومسبح وكلاهما في وادي العيون بكلفة استثمارية مليار و100 مليون ليرة وتأهيل 5 منشآت مطاعم وكافتيريات واحدة في باب النهر و2 في سلمية وواحدة في كفربهم وأخرى في محردة بكلفة 450ر1 مليار ليرة و11 منشأة عادت إلى العمل بعد التوقف بسبب الأزمة.