عقد محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمره اجتماع موسعا مع مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية في محافظة دير الزور تم خلاله بحث عودة العاملين المكلفين في المحافظات الأخرى بعد ان تم انهاء تحديد مركز العمل وضرورة عودة كافة العاملين الى عملهم في محافظة دير الزور  ومناقشة الحاجة الفعلية من الكوادر في كل دائرة .
وأكد المحافظ على اهمية تكاتف الجهود وبذل كل الامكانات بهدف اعادة كافة المرافق والمؤسسات والدوائر الى العمل بالصورة المطلوبة التي تحتاجها هذه المرحلة التي نتطلع فيها لاعادة اعمار محافظة دير الزور بعد ان تمكن ابطال الجيش العربي السوري من تحريرها من ارهابيي داعش .
وطالب المحافظ جميع المديرين بتقديم تقارير مفصلة عن عمل مديرياتها بصورة تفصيلية  اسبوعيا متضمنا  خطة العمل المقترحة واطارها الزمني  وماتم تنفيذه من اعمال و احتياجات العمل والعقبات التي تعترض عمل هذه المؤسسات .
ولفت السمره لأهمية تفعيل اقسام الجاهزية في كافة الدوائر وتطبيق مبدأ الحماية الذاتية وتأمين سكن مؤقت ضمن الدوائر بهدف تسهيل الامور بالنسبة  للعاملين الذين ليست لديهم اماكن للسكن .
بدورهم طالب المجتمعون بدعم المحافظة بالآليات والمعدات والمستلزمات اللازمة للاسراع بتنفيذ المشاريع الحيوية التي تكفل اعادة الحياة الى المدينة ولاسيما الاحياء المحررة حديثا.