وصلت نسبة أعمال إزالة الأنقاض في ثلاثة أحياء من مدينة دير الزور هي (الموظفين والجبيلة والبعاجين)  إلى 80 % ومعالجة الصرف الصحي في المناطق المذكورة.
وقال مدير مجلس مدينة دير الزور المهندس فادي طعمة إن الأحياء الثلاثة التي باشر مجلس المدينة بتأهيلها من أرصفة وإزالة أنقاض ومعالجة شبكة الصرف تسير الأعمال فيها بوتيرة متسارعة، لافتا أن الحياة بدأت تدب في المناطق المذكورة وعودة الكثير من الأهالي، خاصة بعد أن وصلت نسبة التنفيذ إلى 80 % من إزالة الأنقاض وإجراء تدخل موضعي على شبكة الصرف الصحي ومعالجة مواطن الخلل قدر المستطاع.
وأضاف طعمة:  أجرينا تقييما عاما على شبكة الصرف الصحي للمدينة بالتعاون مع الشركة العامة للمشاريع المائية وتبين أن المصب الأخير للشبكة لا تصله المياه وبعد الكشف على خط الشبكة تبين أن الخلل في المصب الرئيسي بالقرب من مطعم (تعليلة) ونقوم بإصلاحه كون مجرور الصرف الصحي يصب حاليا في نهر الفرات ولا يصب بالمكان الرئيسي المخصص له خارج المدينة.
يذكر أن مجلس المدينة قد قام مؤخرا بترحيل وتجميع وتحميل الركام والأنقاض البيتونية من أحياء سينما فؤاد وسوق الجبيلة ونادي الضباط حتى دوار السيد الرئيس وحي الطحطوح نفذته الإنشاءات العسكرية في دير الزور

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع