افتتحت مديرية التربية بدير الزور ورشة إنتاجية لتصنيع الستائر في ثانوية ومعهد تاج العزاوي للفنون المهنية والنسوية بعد تأمين القماش وإكسسوارات الستائر معتمدة على توفر الآلات في المعهد.

وتوفر الورشة حاجة المدارس من الستائر القماشية إضافة إلى تأمين مصدر دخل للمدرسات والطالبات العاملات في هذا المشروع.

ولفت مدير التربية خليل حاج عبيد إلى أن ورشات العمل الإنتاجية في الثانويات والمعاهد المهنية تحقق فوائد عدة وتزيد مهارة وخبرة الطالبات وتحقق لهن مردوداً مادياً جيداً وتؤهلهن لدخول سوق العمل بعد انتهاء تحصيلهن الدراسي.

وبينت مديرة معهد وثانوية تاج العزاوي ندى الشيخ فارس أن المدرسات والطالبات يعملن على تصنيع الستائر خارج أوقات الدوام الرسمي وقمن لغاية الآن بتصنيع نحو 8700 متر قماش ويواصلن العمل في إنجاز المرحلة الأولى وهي 10 آلاف متر من القماش مقدمة من وزارة التربية وهناك مخطط لافتتاح المزيد من الورشات الإنتاجية بعد نجاح تجربة ورشة الستائر القماشية.

وأشارت المدرسة رجاء السلامة المشاركة بالعمل في الورشة الإنتاجية إلى أن التجربة مفيدة للغاية فهي تحقق فوائد عديدة على رأسها تنمية المهارت وتقديم الخبرات للطالبات اللواتي بدأن يستشعرن قيمة العمل وما يتعلمنه في المعهد وفي الوقت ذاته تؤمن دخلاً مادياً يساهم في تخفيف أعباء الحياة.

وعبرت الطالبة ولاء المطر عن سعادتها البالغة في العمل في هذه الورشة التي تساهم في تنمية مهارتها في تصنيع الستائر فهي فرصة لاكتساب مهنة مفيدة والحصول على خبرات جديدة علاوة عن المردود المالي.