IMG_20191009_165326_558.jpg

مواكبة للحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي  وضمن برنامج الأربعاء الثقافي  اقامت محافظة دير الزور فعالية بعنوان " الكشف المبكر .. وقاية وعلاج " 

  وذكرت عضو المكتب التنفيذي لمحافظة دير الزور الدكتورة سهام الخاطر ان  الفعالية تضمنت معرضا للصور والمنشورات التوعوية وعرض فيلم وثائقي يتحدث عن طريقة الكشف المبكر واهميته وندوة حوارية تضمنت جانب صحي وطبي تحدث عن المرض والوقاية منه وأسباب الإصابة به  ومراحله واهمية الكشف المبكر عنه وجانب نفسي تناول أهمية العامل النفسي والاجتماعي في الشفاء من المرض وعدم التخوف من اجراء الفحص الدوري .

وأشار مدير الصحة بدير الزور الدكتور بشار الشعيبي ان الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي بدير الزور تسير بصورة جيدة بعد ان  تم توفير جميع المستلزمات لنجاحها  حيث  تم وضع جهازي تصوير ماموغراف في كل من مشفيي الأسد والعسكري إضافة إلى متابعة وتكثيف الحملة الإعلانية من بروشورات ونشرات للتعريف بالمرض وتشجيع النساء على إجراء الفحص.

IMG_20191009_165332_490.jpg

  لافتا الى انه يتم بصورة يومية تنظيم فعاليات توعوية في كافة أرجاء المحافظة  يتم من خلالها تقديم النصائح والارشادات ودعوة  النساء إلى زيارة المراكز الصحية لإجراء الفحوص الطبية المجانية الخاصة بالكشف المبكر عن سرطان الثدي للاطمئنان على صحتهن والتأكيد على  أهمية نشر الثقافة التوعوية الخاصة بإجراء الفحوص المبكرة نظراً لأهمية ذلك في الكشف عن المرض وسرعة علاجه..

ونوه عدد من السيدات المشاركات بالفعالية بالجهود الحثيثة  التي تبذل خلال الحملة  لنشر الوعي في صفوف السيدات المستهدفات عن أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وايصال رسالة بأن مرض السرطان يمكن التغلب عليه من خلال اكتشافه بوقت مبكر .

السيدة منار عبد الكريم اكدت ان الحملة فرصة لكل سيدة للكشف عن نفسها والاطمئنان عن صحتها وهي تقدم بصورة مجانية ودعت السيدة مريم الحسين جميع السيدات في السن المستهدف  للاستفادة من الخدمات المقدمة خلال الحملة لاجراء الكشف  الذي وصفته بالسهل والميسر .

يذكر ان الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي انطلقت في الأول من الشهر الجاري وتستمر حتى نهاية الشهر . 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع