41-10-660x330.jpg


تركزت مطالب أعضاء مجلس محافظة الحسكة خلال انعقاد جلسات دورته العادية الأولى من العام الحالي برئاسة رئيس المجلس احمد عويد السعيد على ضرورة توفير مستلزمات العملية الزراعية والعمل على إحداث مشاريع تنموية في المحافظة تنعكس بشكل إيجابي على المواطنيين من حيث توفير فرص عمل لعدد كبير من الفئات الشابة .

وطالب الأعضاء بإقامة معمل للألبان والأجبان وإعادة تشغيل معمل الكونسروة ومعمل لتصنيع مادة الأسمنت الأسود وذلك لتوفر المواد الأولية في المحافظة وإحداث مطحنة في منطقة الشدادي ومطحنة اخرى في مدينة القامشلي ، داغين إلى تفعيل دور مؤسسات التدخل الإيجابي ومديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في ضبط أسعار المواد والسلع في الأسواق المحلية وتوفير مادتي البنزين والمازوت إلى كافة محطات المحروقات وبالسعر النظامي المحدد وشدد الحضور على ضرورة تقديم الخدمات والمساعدات للنازحين من مدينة رأس العين وأريافها بفعل عدوان النظام التركي ومرتزقته والإسراع في تأمين طابعة هويات لمديرية الأحوال المدنية في المحافظة بدلا من طباعتها في العاصمة دمشق وتأمين محولات كهربائية ذات استطاعة كبيرة لقريتي حاموا والمليحية بريف القامشلي .

كما طالب أعضاء المجلس بتفويض رئيس النيابة بالقامشلي بالتوقيع عن السيد المحامي العام على الوكالات وتفعيل الوكالة القانونية لأكثر من شخص ومعالجة وضع مخبز " حي زنود " الاحتياطي بمدينة القامشلي وتخصيص أراضي في الطواريج وتل سطيح لدفن الموتى .

بدوره محافظ الحسكة اللواء جايز حمود الموسى وجه بالإسراع في إصلاح أعطال التيار الكهربائي وزيادة دوريات الرقابة التموينية على حركة الأسعار ومحاسبة المتلاعبين بقوت المواطن والاهتمام بنوعية وجودة رغيف الخبز وتشكيل لجان مهمتها الوقوف على احتياجات ومتطلبات أهالي مدينة رأس العين .