انتجت مديرية تربية ديرالزور خلال الشهر الماضي نحو 360 مقعدا دراسيا وزعت على مدارس المحافظة وفق الحاجة والضرورة.

وقال مدير تربية دير الزور نشأة العلي: بعد تأمين نحو 13600 مترا مربعا من الأخشاب عن طريق وزارة التربية ومحافظة ديرالزور، باشرت ورشات المدارس المهنية في المديرية بتصنيع المقاعد لتلافي النقص في بعض المدارس، ويتم انتاج نحو 60 مقعدا يوميا وفق الشروط والمقاييس المعتمدة لراحة الطلاب.

وأضاف: تصل تكلفة المقعد الواحد حسب الشروط  المعتمدة 15800 ليرة سورية ويتم احتساب أجور مصانعة للفنيين بالورشة تصرف بشكل مكافآت تشجيعية، كما يتم حاليا إعادة تأهيل المقاعد القديمة التي تم تجميع من بعض المدارس التي تعرضت لأعمال تخريب خلال الفترة الماضية، لصيانتها وتوزيع على المدارس لتأمين حاجتها من المقاعد.

يشار مدارس دير الزور شهدت نقصا في المقاعد الدراسية مع بداية العام, بعد افتتاح عدد من المدارس وتزايد اعداد الطلاب الملتحقين بها.

من جانب ثان تفقدت اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة افتتاح العام الدراسي الجديد مدارس مجمع مدينة الميادين ومدارس الهري والسويعية ومدينة البوكمال الواقعة الحدود السورية العراقية، وجرى الإطلاع على واقع المدارس بمختلف مراحلها من التعليم الأساسي والثانوي وعمليات توزيع الكتب على الطلاب، وحضور بعض الدروس في المدارس والاستماع من الطلاب والمعلمين إلى ما تحتاجه مدارسهم.