بدأ المزارعون في اللاذقية بجني ثمار الزيتون وبدأت معاصر الزيتون بالعمل على إنتاج الزيت، وتتفاوت فترات بدء القطاف من قرية لقرية أخرى ومن مزارع إلى مزارع آخر.

وذكر المهندس منذر خير بك مدير زراعة اللاذقية في تصريح للزميلة تشرين في عدد سابق أن موسم الزيتون لهذا العام جيد بشكل عام حيث يقدر الإنتاج على مستوى المحافظة بـ 145 ألف طن من ثمار الزيتون حيث يستخدم حوالي 10% منه للتخليل والمتبقي للعصر .‏

وأشار خير بك إلى أن كمية الزيت الممكن إنتاجها تقدر بنحو 34 ألف طن زيت ويعمل في موسم قطاف الزيتون نحو 70 ألف أسرة في المحافظة لا فتا إلى أنه تم تشكيل لجان فنية ومراقبة لمراقبة عمل معاصر الزيتون البالغ عددها 154 معصرة منها 72 تعمل بالطرد المركزي و82 تعمل بنظام المكابس.‏

وأضاف خير بك أنه تم فرز مهندس زراعي لكل معصرة لضبط واستخدام مادة الجفت الناتجة عن العصر في الأراضي الزراعية المقدرة كميتها بــــ135 ألف متر مكعب لافتا إلى أن الجني المبكر الذي قامت به بعض الأسر بسبب ظروفها المعيشية أثر سلباً في نسبة الزيت في الزيتون.‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع