بلغ اجمالي عدد مراجعي مستشفى تشرين الجامعي باللاذقية خلال الربع الأول من العام الجاري 11866 مراجعاً .

وذكر الدكتور منير عثمان مدير عام المشفى أن عدد المراجعين من خارج المحافظة بلغ 597 مراجعاً وعدد المحولين من المشافي الأخرى إلى مشفى تشرين 53 مريضاً وعدد المرضى المراجعين لتلقي العلاج الكيميائي في المشفى 11216 مريضاً بينما بلغ عدد المرضى المقبولين للمعالجة الكيميائية 816 مريضاً لتبلغ عدد جلسات العلاج الاشعاعي للمرضى في المشفى خلال الربع الأول 9881 جلسة وعدد التحاليل الطبية المنجزة 12916 تحليلاً وتعكس الأرقام حجم الخدمات المقدمة في المشفى رغم تكاليفها الباهظة المقدمة مجاناً بهدف تخفيف معاناة المرضى إلى أدنى حد ممكن .‏

ونوه د0 عثمان إلى تنفيذ إدارة المشفى خطة مكثفة من أجل تركيب التجهيزات والمعدات الطبية التي تم توريدها والتي وصل منها أكثر من 60 % إلى أرض المشفى وذلك بالتوازي مع استكمال توريد بقية التجهيزات الطبية بشكل تدريجي ايذاناً بوضع المشفى في الخدمة التعليمية والتدريبية والطبية خلال الربع الأخير من العام الحالي .‏

وبالنسبة إلى تأمين الأدوية وارتفاع أسعارها وازدياد أعداد المرضى المراجعين لمركز المعالجة الكيميائية والشعاعية بسبب الظروف الراهنة لفت د0 عثمان إلى أن 95 % من أصناف أدوية المعالجة مستورد وعروض الشركات لا تؤمن إلا أصناف قليلة وتسعى المشفى لتأمين النواقص من قبل الدول الصديقة .‏

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع