بهدف التخفيف من الأحمال الكهربائية على محطات /المرفأ، الدعتور، حديقة الفرسان، الملعب البلدي/ قال المهندس رامي رضوان مدير التشغيل في الشركة العامة لكهرباء محافظة اللاذقية سيتم قريباً وكحل إسعافي وضع محطة تحويل نقالة 66/20 ك. ف سعة /6/ مخارج وبشكل مؤقت من قبل المؤسسة العامة لنقل الكهرباء إلى حين إنشاء محطات تحويل في المواقع الآنفة الذكر وعن الحاجة إلى إنشاء محطات تحويل جديدة لفت مدير التشغيل إلى ضرورة إنشاء محطتي الملعب البلدي ودوار القطار /اليمن/66/20 ك. ف وإنشاء محطة في حديقة المشروع الثاني قرب الكنيسة وتوسيع محطة تحويل الدعتور لتصبح 230/66/ك. ف لتغذية سكن الشباب والادخار واستبدال محطة تحويل المدينة الرياضية الآيلة إلى الانهيار والقديمة منذ عام 1987 والمستمرة بالعمل حتى الآن بفضل تصنيع أيادي وطنية للقطع البديلة.

وقد تم رفع كتاب بهذا الخصوص وهو برسم المؤسسة العامة لنقل الكهرباء.

ولفت م0 رضوان إلى أنّ إنشاء محطة توليد الكهرباء تساهم باستقرار الكهرباء في المحافظة على مستوى 230 ك. ف حيث تتغذى اللاذقية من محطة توليد بانياس لخروج محطة زيزون عن الخدمة منذ بداية الأحداث بسبب الأعمال الإرهابية وبعد وصول الكهرباء من بانياس إلى محطتي جبلة وسقوبين يتم توزيعها إلى محطات تحويل فرعية ثم إلى مخارج 20 ك. ف تغذي قرى وأحياء المحافظة والتي بدورها من خلال مراكز التحويل /20 ك. ف/ تصل إلى المشتركين.

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع