نفت وزارة الدفاع الروسية المزاعم التي نشرتها وسائل إعلام عن توجيه ضربات جوية روسية على بلدة خان شيخون في ريف إدلب.
وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشينكوف في بيان نشره موقع «روسيا اليوم»: تنفي وزارة الدفاع الروسية نفياً قاطعاً نبأ مختلقاً جديداً وزعته وكالة «رويترز» حول قصف روسي على بلدة خان شيخون.
وأضاف المسؤول العسكري الروسي: إن قيام وكالة «رويترز» باتهام طائرات روسية أو سورية بتنفيذ غارات على خان شيخون يثير أسفاً عميقاً لفقدان الوكالة لسمعتها كمصدر أنباء موضوعية.
في سياق آخر أعلن رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد الروسي قسطنطين كوساتشوف أن اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي ستشكل مجموعة عمل حول سورية.
ونقلت «سانا» عن كوساتشوف قوله في تعليق نشره على حسابه على موقع «فيسبوك» أمس: إن الجلسة الـ136 للاتحاد البرلماني الدولي التي عقدت قبل يومين في العاصمة البنغلادشية داكا تبنت قراراً مهماً بتأييد الاقتراح الروسي لتشكيل مجموعة عمل حول سورية تابعة للجنة التنفيذية لهذا الاتحاد.
وأضاف البرلماني الروسي: صدر بيان خاص حول هذا الموضوع يؤكد دعم الحل السياسي للأزمة في سورية بما في ذلك نشاط المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي ميستورا ومحادثات جنيف وكذلك جهود مجموعة العمل المشتركة بشأن حل الأزمة في سورية للإسهام في وقف الأعمال القتالية والمحادثات في أستانا.
وأشار كوساتشوف إلى أن اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي دعت البرلمانيين السوريين وممثلي ما يسمى «المعارضة» للانخراط في نشاط مجموعة العمل، مؤكداً استعداد روسيا لتبادل الخبرات التي يحملها برلمانيوها من خلال زياراتهم مع البرلمانيين الأوروبيين إلى كل من دمشق وحلب وتدمر مع الاتحاد البرلماني الدولي.

 

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع