أكدت مصادر خاصة لدى الشركة السورية للاتصالات أنه تم اتخاذ كل الاجراءات المطلوبة لزيادة فاعلية شبكة الاتصالات وتحسين جودة ونوعية الخدمات سواء لجهة الاتصالات الأرضية أم الخليوية وشبكة الانترنت أيضاً وذلك من خلال تأهيل الشبكة وتوسيعها بشكل يلبي حاجة المستهلكين وفق الامكانات المتاحة على الرغم من الظروف التي تعانيها الشركة في نقص الكوادر والخبرات وتدمير البنى التحتية لها في العديد من المناطق نتيجة تعرضها للتخريب والتدمير من العصابات الارهابية.
وأضافت المصادر: على الرغم من ذلك فإن الشركة تسعى لتحسين النوعية وتوسيع الشبكة في جميع المحافظات، نذكر على سبيل المثال محافظة درعا تم أمس تركيب حوالي 1024 بوابة انترنت وضعت بالخدمة الفعلية في مركز جباب في درعا، علماً أن خطة المحافظة الاستيعابية تقدر بنحو 5516 بوابة انترنت إضافة لتركيب حوالي 2000 رقم ثابت جديد لتغطية حاجة المشتركين وخاصة في المناطق الآمنة.
وذكرت المصادر أن البوابات سيتم توزيعها على سكان بلدتي جباب وموثبين في ريف درعا الشمالي حسب أقدمية التسجيل، مشيراً إلى أن عدد البوابات حالياً يسد احتياجات كل الفعاليات الرسمية وسكان البلدتين.
علماً أن الشركة مستمرة عن طريق فرعها في المحافظة في تأمين خدمات الاتصالات المتعددة وتعويض النقص من خلال الاعتماد على وحدات النفاذ الضوئية والاتصالات الميكروية وإجراء الصيانة الدورية للمراكز العشرة قيد الخدمة والعمل المستمر على تحسين الخدمات وتطويرها، لافتة إلى خروج 38 مركز اتصالات في درعا من الخدمة لأسباب فنية وأخرى نتيجة تعرضها لاعتداءات إرهابية خلال السنوات الماضية .
وتؤكد المصادر أن تطوير خدمات الاتصالات يشمل كل المحافظات والبلدات وخاصة التي تم تحريرها من العصابات الإرهابية المسلحة على أيدي بواسل الجيش العربي السوري وذلك ضمن برنامج يتضمن الأولويات في تأمين هذه الخدمة وبرنامجاً زمنياً يتم تنفيذه بصورة مستمرة وفق الامكانات المتاحة وما تسمح به الظروف.

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع