في سياق تواصل التحذيرات من ارتداد الإرهاب إلى داعميه، أفادت وسائل إعلام عراقية أمس بأن تنظيم «داعش» الإرهابي أعلن عن تشكيل مجموعة باسم «الخيل المسوّمة» مهمتها دهس المدنيين في الدول الأوروبية وأمريكا.
وقال مصدر عراقي: إن «خطباء داعش» وزعوا خطبة مطبوعة على أهالي قضاء الحويجة توعد فيها التنظيم الدول الأوروبية وأمريكا وبريطانيا بشن هجمات عن طريق ما أطلق عليه «مجموعة الخيل المسوّمة التي ترهبهم بعقر ديارهم»، محذراً من أن التنظيم توعد بالمزيد من الهجمات عبر السيارات التي تدك من وصفهم المنشور بـ«جموع الكافرين».
وأضاف المصدر: إن المطبوع كشف عن تجنيد عناصر أجنبية وتشكيل خلايا لاستهداف التجمعات ومراكز تجارية مهمة في تلك الدول، مبيناً أن المطبوع هدد باستهداف تلك الدول.
يشار إلى أن العديد من الهجمات الإرهابية ضربت عواصم غربية عدة، حيث شهدت إسبانيا مؤخراً سقوط قتلى وجرحى في حادثي دهس في إسبانيا، فيما أكدت الشرطة أنه عمل إرهابي.