وصلت اليوم الرحالة الصينية وو شان إلى مدينة دمشق عبر الحدود السورية ـ الأردنية ضمن جولة عالمية تقوم بها تشمل 60 دولة.

وأكّدت شان في تصريح صحفي من ساحة الأمويين بدمشق أنّها شعرت بأجواء الأمان التي تعم جميع المناطق انطلاقاً من محافظة درعا وصولاً إلى ريف دمشق ثم ّدمشق خلافاً لما تروجه وسائل الإعلام الغربية من أخبار سلبية, مبينةً أنّها تستعد لزيارة محافظة حلب خلال اليومين القادمين للاطلاع على الأوضاع فيها.

وأوضحت الرحالة الصينية أنّها ترغب بإيصال رسالة من خلال جولتها تتعلق بحالة الاستقرار والحياة التي يعيشها السوريون وممارستهم أعمالهم الاعتيادية , معربةً عن سعادتها بالزيارة وحفاوة وكرم العائلات السورية التي التقتها.

وبيّنت شان أنّها زارت نحو ستين دولة قبل قدومها الى سورية ضمن جولتها العالمية في أوروبا وإفريقيا وآسيا بهدف التعرف على شعوب العالم وثقافاتهم, مشيرةً إلى أنّ رحلتها بدأت منذ نحو 18 شهراً.

 

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع