كشف عضو مجلس مدينة جرمانا فؤاد نصر أن السوق الشعبي الذي افتُتح اليوم بجانب الأوسكار هو بديل عن السوق الشعبي الموجود في صالة الشيماء في ساحة الخضر الذي سيسلم قريباً ليكون إضافة إلى السوق الموجود في دوار العميد عصام زهر الدين، مشيراً إلى تجهيز سوق شعبي أيضاً قريب من الفرن الآلي.

وإجابةً عن سؤال عدم وجود أرض ثابتة للأسواق الشعبية بدلاً من التنقل من أرض إلى أُخرى قال نصر: إن هذه الأراضي ليست ضمن ملكيات البلدية وإنما بدعم من المجتمع المحلي!.