انطلقت في مقر نقابة الفنانين امس اختبارات 140 فنانا متمرنا ممن أتموا خمسة أعوام كمتمرنين باختصاص المهن الموسيقية لقبولهم كأعضاء منتسبين.

وتسمح نقابة الفنانين حسب نظامها الداخلي بقبول انتساب الأفراد الذين لا يحملون شهادات من المعاهد الفنية كأعضاء متمرنين على أن يمارسوا المدة المحددة للتمرين والتي يجب ألا تقل عن 5 أعوام.

من جهة ثانية أوضح نقيب الفنانين زهير رمضان في تصريح لسانا أن المؤتمرات السنوية لمجالس فروع النقابة ستبدأ في الـ 20 من الشهر الحالي وتستمر لنهايته مبينا أن هذه المؤتمرات حصيلة عمل الفروع خلال العام الماضي والذي كان متميزا بحسب رأيه على مختلف صعد العمل المركزي وعمل الفروع لجهة تعزيز مكانة النقابة في الوسط الفني والثقافي ودورها في المجتمع وملامسة همومه ومشكلاته وعكسها في الأعمال الفنية.

وأشار رمضان إلى أن النقابة تعول على مؤتمرات الفروع لجهة تطوير العمل ووضع الخطط من خلال الأفكار والطروحات التي يقدمها الأعضاء التي سيتم التعامل معها بكل جدية وموضوعية مع التأكيد على ضرورة الطرح والنقاش دون أي حواجز واعتماد مبدأ المصارحة والمكاشفة في العمل لتحقيق مصلحة الوطن والعمل النقابي لافتا إلى أن معظم ما طرح في المؤتمرات الماضية تمت معالجته مع الجهات المعنية.

وذكر الفنان رمضان أن النقابة في نهاية المؤتمرات ستعمل على مناقشة ما تم طرحه من قضايا وستعمل على معالجتها ضمن خطة طموحة وضعتها هذا العام لعملها وستتم خلال المؤتمرات مناقشة التقارير السنوية ومشروع الموازنة العامة وتصديق الحسابات النهائية.

وأكد نقيب الفنانين أن النقابة جزء من المجتمع وهي معنية بما يحصل فيه عبر تطوير العمل بصورة تأخذ بالاعتبار الظروف التي يمر بها الوطن بسبب الحرب الإرهابية لافتا إلى أن هدف النقابة الدفاع عن مصلحة أعضائها وأن تكون الوحدة الوطنية في سلم أولوياتها في عملها النقابي والفني والتواصل مع النقابات الفنية في الدول الأخرى لكشف حقيقة الأحداث في سورية على أوسع نطاق.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع