بهدف تنمية وإذكاء روح التعاون بينهم نظمت مديرية ثقافة الطفل ومديرية الثقافة في طرطوس احتفالية بمناسبة اليوم العالمي لمهارات اليافعين والشباب بعنوان (زنابق بحرية) وذلك على خشبة المسرح المكشوف بحديقة الباسل.

وأوضحت مديرة المركز الثقافي ومديرة فريق مهارات الحياة منى أسعد في تصريح لمراسلة سانا أن النشاط يتضمن عروضاً فنية غنائية ومسرحية وورشة رسم إضافة إلى زيارة لموقع عمريت الأثري لتعريف الأطفال بتاريخ بلادهم العريق ومباراة رياضية بين فريقي مهارات الحياة وأرض الملاعب في منطقة دوير الشيخ سعد.

وذكر الفنان غياث كابر مدير فرقة رواد الأصالة أن فريق مهارات الحياة انطلق مع بداية الحرب الإرهابية على سورية بهدف استقطاب الأطفال الوافدين إلى المحافظة مشيراً إلى أن نشاط اليوم تجربة جميلة تخرج الطفل من أجواء الأماكن المغلقة ليغني ويرسم ويقدم أي نوع من أنواع الفنون في الهواء الطلق حيث قدمت الفرقة مجموعة من أغاني الأطفال والتراث.

ووجد الأطفال المشاركون بهذه الفعالية فرصة ليقدموا مواهبهم بطريقة جديدة ومميزة كما قالت الطفلة شهد خلوف التي شاركت بالعرض المسرحي (الوطن) الذي يحاكي الحرب الإرهابية لتوصل رسالة مع أصدقائها بأن الحق ينتصر بالنهاية وأن نكون جميعاً يداً واحدة ونتفاءل بالغد الأفضل.

ورسمت الطفلة إنانا دلول زنبقة بحرية لتجسد عنوان النشاط الذي رأت فيه فسحة جميلة ساهمت في دعم وتنمية موهبة الرسم لديها أما الطفلان ليث وعلي من فريق الكورال فأعربا عن فرحتهما بتجاوب زوار الحديقة مع الأغاني التي قدمها الكورال ما من شأنه أن يعزز الثقة لديهما ويمنحهما الحافز على الاستمرار.

المصدر – سانا