تضمنت فعاليات مهرجان سنابل حوران السادس للفنون في درعا التي احتضنها مسرح دار الثقافة اليوم معارض فنية وتراثية وعروضا فلكلورية ومسرحية.

وشمل المهرجان الذي أقامته دائرة المسرح المدرسي والأنشطة

توج الفنان التشكيلي عصام المأمون سنوات عمل وبحث فني من خلال معرضه الفردي الذي ضم 112 لوحة متنوعة بأحجامها وتقنياتها وجمعها الهم الانساني وانعكاسه على العالم الداخلي للإنسان.

المعرض الذي

محاورات زجلية وغنائية قدمتها فرقة زجل الساحل السوري ضمن لقاء شعري على خشبة مسرح المركز الثقافي في العدوي تغنت عبرها بدمشق وصمودها وعراقتها وياسمينها.

وأدى الشاعران بدرية ابراهيم وعلي حيدر على

أقام ملتقى أصدقاء الكتاب حفل توقيع رواية “وتترنح الأرض” للكاتبة دعد ديب ومجموعة شعرية بعنوان “تراتيل الأيام السورية” للشاعرة وداد سلوم في المركز الثقافي العربي في حمص.

الشاعرة سلوم التي صدر

أكثر من أربعين عملاً فنياً تشكيلياً ضمها المعرض الذي يقيمه فرع اتحاد الفنانين التشكيليين باللاذقية في صالة الباسل للمعارض تحت عنوان “تحية لأعياد تشرين”.

الأعمال التي قدمها أربعون فناناً تنوعت

أعمال محفورة بذاكرة الجمهور السوري لموسيقيين عرب وأجانب كانت خيار أوركسترا “شام” الإيقاعية في أمسيتها الموسيقية المنوعة التي أحيتها بقيادة المايسترو علي أحمد على مسرح الدراما بدار الأسد للثقافة

تجربة الشاعر السوري الراحل رياض الصالح الحسين رغم عمرها القصير بوأته موقعاً متقدماً بين شعراء النثر سورياً وعربياً لما يتسم شعره به من بساطة ووضوح وإخلاص للحالة التي عبر عنها وتمسكه بواقعه

مقطوعات غنائية وموسيقية سريانية منوعة كانت حاضرة في فعالية اليوم الثاني من الملتقى الموسيقي الأول على خشبة مسرح المركز الثقافي العربي بمدينة الحسكة.

وقدمت خلال فعاليات الملتقى الذي تقيمه