تقديراً لمسيرتها الوطنية ولجهودها الكبيرة في رعاية أبناء وبنات الشهداء إنسانياً واجتماعياً  وتعليمياً قلد السيد الرئيس بشار الأسد اليوم وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة للسيدة شهيرة فلوح مديرة الهيئة العامة لمدارس أبناء وبنات الشهداء.

وخلال مراسم تقليد الوسام أشاد الرئيس الأسد بالمسيرة الغنية للسيدة فلوح منذ السبعينيات عندما  كانت تناضل من أجل إعلاء شأن دور المرأة في المجتمع من خلال عضويتها في الاتحاد النسائي وفي مجلس الشعب وصولاً إلى الدور الهام والناجح الذي تلعبه من خلال احتضانها ورعايتها لأبناء وبنات الشهداء وسعيها الدؤوب لتعويضهم ما فقدوه ولجعلهم أشخاصاً متميزين في المجتمع.

بدورها شكرت فلوح الرئيس الأسد على هذا التكريم معتبرة أنه يشكل دافعاً لها ولكل كادر مدارس أبناء الشهداء من أجل المزيد من العطاء معبرة عن فخرها بعملها طوال السنوات الماضية مع أبناء الشهداء الذين هم أمانة من ضحوا بدمائهم كرمى للوطن.

وكان السيد الرئيس بشار الأسد قد أصدر المرسوم رقم 11 لعام 2021 القاضي بمنح السيدة شهيرة فلوح وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة تقديراً لخدماتها البارزة في ميدان الإدارة ورعاية أبناء الشهداء.