سحق تشلسي الإنكليزي ضيفه ماريبور السلوفيني 6-صفر يوم الثلاثاء في ثالث جولات دوري أبطال أوروبا، في الوقت الذي احتاج فيه شالكه الألماني إلى ركلة جزاء في الثواني الأخيرة من مواجهته أمام سبورتينغ لشبونة البرتغالي ليسجل انتصاراً مثيراً 4-3 النادي اللندني رفع رصيده إلى سبع نقاط تصدر بها ترتيب المجموعة السابعة بفارق نقطتين عن شالكه الذي حقق فوزه الأول في المسابقة، بينما تجمد رصيد ماريبور عند نقطتين وسبورتينغ عند نقطة واحدة.

الفرنسي لويك ريمي افتتح التسجيل ببلوز في الدقيقة 13 بتسديدة من خارج المنطقة، تعرض خلالها لإصابة في الفخذ ليغادر الملعب ويحل بدلاً منه الإفواري ديدييه دروغبا الذي ضاعف النتيجة من علامة الجزاء في الدقيقة 23 ليسجل أول أهدافه مع الفريق منذ إحرازه لهدف الفوز في نهائي دوري الأبطال عام 2012 قلب الدفاع جون تيري تحول إلى مهاجم في الدقيقة 31 خلال هجمة مرتدة ليضيف هدفاً ثالثاً بعد تمريرة من الإسباني سيسك فابريغاس وحول ميتيا فيلر تسديدة البلجيكي إدين هازار بالخطأ في مرماه في الدقيقة 54 لتصبح النتيجة 4-صفر، قبل أن يسجل اللاعب البلجيكي بنفسه الهدف الخامس من ركلة جزاء ويختتم بعده السداسية بتسديدة جميلة من داخل المنطقة في الدقيقة الأخيرة من اللقاء وأضاع آغيم إبرايمي ركلة جزاء للضيوف في الدقيقة 64.

فوز أول لشالكه دي ماتيو

وفي مواجهة مثيرة على ملعب غيلسينكيرشن حقق شالكه الفوز في أول اختبار أوروبي لمدربه الجديد، الإيطالي روبرتو دي ماتيو، الذي سبق له تحقيق لقب دوري الأبطال مع تشلسي في عام 2012.

ناني وضع سبورتينغ في المقدمة بعد 16 دقيقة بتسديدة من على أطراف المنطقة خدعت الحارس والدفاع، قبل أن يعادل النيجيري تشينيدو أوباسي النتيجة في الدقيقة 34 بضربة رأس.

وتعرض المدافع البرازيلي موريسيو للطرد قبل هدف التعادل بدقيقة واحدة بسبب حصوله على الإنذار الثاني.

وتقدم شالكه للمرة الأولى في الدقيقة 51 عبر المهاجم الهولندي يان كلاس هانتلار، قبل أن يضيف بينيدكت هوفيديس هدفاً ثالثاً في الدقيقة 60 ولكن آدريين سيلفا نجح في تسجيل هدفين في الدقيقتين 64 من ركلة جزاء و78 ليعدل النتيجة 3-3 مرة أخرى وفي الوقت الذي كان الجميع ينتظر فيه صافرة النهاية تحصل أصحاب الأرض على ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع نفذها بنجاح الكاميروني إريك ماكسيم تشوبو موتينغ ليهدي الرويال بلوز أول انتصاراتهم.

المصدر – Beinsports