يطمح موهبة الكاراتيه الواعدة في بانياس عزام صيوح بتحقيق المزيد من الإنجازات على الصعيد الآسيوي بعد تحقيقه مؤخرا فضية غرب آسيا لوزن تحت 63 كغ التي أقيمت في مدينة الشارقة الإماراتية.

وفي تصريح لسانا قال صيوح 14 عاما: بدأت ممارسة اللعبة في مركز الجبل الرياضي التابع لنادي بلدية بانياس وكان عمري تسع سنوات بإشراف المدرب ربيع فشتوك ومن ثم انتقلت إلى نادي البلدية بإشراف المدرب المخضرم علي مصطفى إضافة إلى المدربين لؤي الشغري وحسن زيود مشيرا إلى أنه حقق ذهبية وزنه في بطولة المحافظة أكثر من مرة وكرر الإنجاز في بطولة الجمهورية وبطولة الأندية المفتوحة.

وأضاف صيوح: عندما تم انتقائي من قبل لجنة المدربين الرئيسية في اتحاد الكاراتيه للانضمام الى صفوف المنتخب شعرت أن طموحي سيترجم على أرض الواقع بتحقيق مركز وميدالية لسورية في المحافل الخارجية وهذا ما حصل في مشاركتي في بطولة غرب آسيا وكنت أول المشاركين في بعثة المنتخب واستطعت التغلب على لاعب إماراتي ما شكل حافزا لي ولزملائي ومن ثم تغلبت على لاعب يمني وتأهلت إلى المباراة النهائية أمام لاعب سعودي وكانت في متناول اليد لولا الظلم التحكيمي الواضح فحصلت على فضية وزني إضافة إلى عشر ميداليات حققتها بعثة المنتخب الأمر الذي فاجأ جميع المتابعين.

وبين صيوح أن هذه هي المشاركة الأولى لي خارجيا وإحرازي للميدالية الفضية سيدفعني أكثر لمتابعة التمرين للتحضير للبطولات القادمة إن كانت في الدوري العالمي أو بطولة آسيا.

من جهته بين والد اللاعب عزام أن ولده منذ صغره وهو يعشق لعبة الكاراتيه وقمنا بتشجيعه من خلال بطولة المدارس وتنسيبه إلى مركز الجبل الرياضيى وظهرت موهبته أكثر ومن ثم تم تنسيبه إلى نادي بلدية بانياس وبدأ يشارك في البطولات المحلية وتألق فيها وحصد الميداليات التي أهلته ليكون ضمن صفوف المنتخب لافتا إلى أن عزام متفوق في دراسته كونه في الصف التاسع وينسق وقته بين الرياضة والدراسة.

ويرى المدرب علي مصطفى أن صيوح من الخامات الواعدة والمتميزة ويمتلك مواصفات البطل من حيث اللياقة والمرونة والقوة والذكاء وسرعة الاستيعاب في تنفيذ الحركات بدقة وهو جدي في التدريب ويتطور باستمرار وبالتالي سيكون له مستقبل في الكاراتيه دوليا وقاريا.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث