تلقت آمال مانشستر يونايتد في بلوغ دوري أبطال أوروبا ضربة قوية بخسارته بهدفين دون مقابل أمام ضيفه بيرنلي في الدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم.

ووضع كريس وود بيرنلي في المقدمة في الدقيقة 39 بتسديدة مباشرة بعدما هيأ بن مي الكرة لزميله النيوزيلند ثم ضاعف بيرنلي الذي قفز إلى المركز 13 الفارق عبر جاي رودريغيز بتسديدة قوية في الزاوية العليا بعد تبادل لتمرير الكرة مع وود.

وصبت الجماهير جام غضبها على مالكي النادي وهتفت احتجاجا ضد عائلة غليزر التي تملك النادي منذ 2005 وهي تشاهد هزيمة فريقها للمرة الثانية على التوالي.

وتركت الهزيمة يونايتد في المركز الخامس متأخرا بست نقاط عن تشيلسي الذي يحتل آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث