شارك الحكم الدولي السوري أمجد عبيد في بطولة فرنسا المفتوحة للكارتيه ضمن الدوري العالمي والتي اختتمت منافساتها مؤخرا في العاصمة الفرنسية باريس.

نشرة سانا الرياضية التقت الحكم عبيد الذي أكد أهمية المشاركة في البطولات العالمية وإثبات جدارة الحكم السوري في النزالات مشيرا إلى أن البطولة شهدت منافسات قوية وتميز اللاعبون بأداء عال لأن البطولة جاءت في بداية موسم وبدء العد التنازلي للألعاب الاولمبية التي ستقام في طوكيو في حزيران القادم.

وقال عبيد إن جميع اللاعبين المشاركين من دول عدة مصنفون وبذلوا جهودا كبيرة لرفع تصنيفهم والحصول على أعلى ترتيب وتقديم أفضل ما لديهم في هذه البطولة.

وأوضح عبيد أنه طبق في البطولة نظام تحكيم الكاتا الجديد بوجود سبعة حكام على طاولة التحكيم كل منهم يضع نقاط التقييم على أساس الأداء الفني بنسبة سبعين بالمئة والأداء الرياضي بنسبة ثلاثين بالمئة ليتم أخذ معدل العلامة الكاملة.

وأشار عبيد إلى أنه حكم أكثر من نزال في البطولة وقدم مستوى لافتا على البساط من خلال تطبيق القانون بدقة لأن الخطأ غير مقبول في بطولات كهذه الأمر الذي جعل جميع المتابعين ينوهون بأداء الحكام السوريين الذين يعكسون صورة مشرقة عن الرياضة السورية ولا سيما لعبة الكاراتيه التي أثبتت حضورها في المحافل الدولية.

يشار إلى أن الحكم أمجد عبيد من مواليد 1976 وحاصل على إجازة في الاقتصاد من جامعة دمشق وعلى الشارة الدولية للتحكيم بعد مشاركته في فعاليات دورة التحكيم بالكاتا في بطولة العالم التي جرت في اندونيسيا عام 2015 وعلى الشارة الدولية الآسيوية عام 2013 وهو رابع حكم سوري يحصل على الشارة الدولية وحاصل على الحزام الأسود 4 دان وشارك في تحكيم العديد من البطولات الدولية كان آخرها بطولة أمريكا المفتوحة في لاس فيغاس.

أضف تعليق


كود امني
تحديث