وفاجأ كالياري يوفنتوس المتوج باللقب الأحد الماضي بهدف التقدم بعد ثماني دقائق من البداية عن طريق المهاجم لوكا جايانو ثم اضاف جيوفاني سيميوني تسديدة قوية في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول محرزا الهدف الثاني لفريقه وبهذه الخسارة تجمد رصيد يوفنتوس عند 83 نقطة في الصدارة بينما رفع كالياري رصيده إلى 45 نقطة بالمركز الـ13.

ويملك المهاجم البرتغالي البالغ عمره 35 عاما 31 هدفا هذا الموسم متأخرا بفارق أربعة أهداف عن تشيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو قبل أن يستضيف يوفنتوس فريق روما صاحب المركز الخامس في الجولة الأخيرة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث